ɡ

 
  ()
  ()
  ()
  ()
 

 
 
 
 
 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

 
 
 
 
 

 
 
 
 
 
 
  ()
 
 
 

 
 
 

 
 
 
 
 
 
:

:
 

AdabWaFan.com
:
  
  
( )
  
/  
  
 
  
 

أولاد محمد



كان إقليم فزان بحكم موقعه الاستراتيجي وقربه من بلاد السودان أضخم سوق تجارية لتجارة القوافل . هذه التجارة تتطلب حماية وخدمات لضمان سلامتها الدولية . هذه الأهمية الاستراتيجية والاقتصادية ساعدت على قيام دولة محلية نظمت وضمنت هذه التجارة واستفادت من جمع الريع والضرائب من التجار . هناك دولتان محليتان ظهرتا في فزان : دولة بني الخطاب الأباضية في القرن العاشر الميلادي وكانت عاصمتها زويلة ، ودولة أولاد محمد الذين أسسوا واحة مرزق العاصمة الجديدة لفزان حتى نهاية القرن الثامن عشر . شيخ أولاد قبائل أولاد سليمان عبد الجليل سيف النصر حاول بناء دولة ثالثة في ثلاثينيات القرن التاسع عشر ، ولكن مصرعه المفاجئ قضى على الفكرة في عام 1842 خصوصا بعد هجرة جزء كبير من قبائل أولاد سليمان إلى تشاد .
دولة أولاد محمد ولا شك أهم الدول الداخلية التي لم تحظ بالدراسة في الماضي ، ومعلوماتنا عن هذه الدولة متناثرة بين كتابات ابن خلدون والأنصاري مؤرخي القرنين الثامن عشر والتاسع عشر والروايات الشفوية والمخطوطات وملاحظات الرحالة الأجانب .
الرحالة الألماني فريدرك هارنمان زار فزان في عام 1789 ، وذكر خلال زيارته مرزق عاصمة أولاد محمد بأن مصادر دخل أولاد محمد كانت تأتي من الضرائب على تجارة القوافل ومن غنائم وضرائب الغزو وسكان الواحات .
عاصمة دولة أولاد محمد "مرزق" :
مرزق أهم سوق لتجارة الصحراء ، ازدحمت بتجار من أنحاء شمال وغرب أفريقيا ، القوافل الآتية من القاهرة دفعت 6ـ 10 دولارات ضريبة عن حمل كل جمل ، والقوافل الآتية من برونو وبلاد الهوسا دفعت مثقالين ذهبا ضريبة عن كل عبد أو أمة بيعا في أسواق مرزق .
وفرت دولة أولاد محمد في مقابل الضرائب على التجارة الحماية وخدمات السوق للتجار بما فيها الطعام ، وبيوت الإقامة وجمال للإيجار ، كذلك مرشدين وحمالين . مرزق كانت في أوج ازدهارها بأسواقها وحرفييها وصناعتها التقليدية ، مثل صبغ الجلود وصناعة السلال والحصر . هذا الرواج التجاري ساعد على الانفاق على الموسيقى مما أدى إلى ظهور أهم لون موسيقي غنائي في ليبيا ، اللحن المرزكاوي الشائع الآن في ليبيا .
نظام الحكم في دولة أولاد محمد :
اعتمدت هذه الدولة التجارية الريعية من الناحية الأيديولوجية على نسب الأسرة المتصل بأسرة الرسول ، لذلك أولاد محمد قدموا أنفسهم كأشراف يحكمون بالشريعة الإسلامية . كذلك فإن استمرارية هذه الدولة في حكم فزان من القرن السادس عشر حتى نهاية القرن الثامن عشر يدل على تأييد قطاع كبير من سكان فزان وممالك بلاد السودان لهم .
صراع الدولتين :
طمعت الدولة العثمانية في احتلال هذا الإقليم منذ بداية ضم طرابلس الغرب إلى الامبراطورية في عام 1551م . يضيف احتلال فزان إلى العثمانيين جزية وضرائب على تجارة القوافل بالإضافة إلى الذهب والرقيق والتمر . كذلك منذ البداية احتدم الصراع بين الولاة العثمانيين في طرابلس وسلاطين أولاد محمد في فزان ، بين عامي 1551ـ1711 ، إذ أرسلت الدولة العثمانية حملة عسكرية مكونة من الكولوغلية والقبائل المتحالفة إلى فزان بغرض طلب جزية أو ريع من أولاد محمد .
مفاوضات :
وقع هذا الاتفاق بين أحد سلاطين أولاد محمد والوالي العثماني بعد أن توسط علماء الدين والفقهاء بين الطرفين في عام 1639 . وبناء على هذا الاتفاق يدفع أولاد محمد جزية للدولة العثمانية مكونة من 4000 مثقال ذهب ، نصفها تدفع ذهبا والنصف الآخر كعبيد . وقد أدى هذا الاتفاق إلى اعتراف القائد العسكري العثماني عثمان داي بسلطة أولاد محمد على فزان تحت الحماية العثمانية ، وأعطى لقب شيخ لمحمد بن جهيم سلطان أولاد محمد .
نهاية دولة أولاد محمد :
اضطرت حكومة يوسف القرمانلي إلى مصادر مالية جديدة ؛ لدفع ديونه إلى التجار الأوروبيين ، لذلك حاول التركيز على تجارة الصحراء ، ومن ثم قرر التخلص من دولة أولاد محمد كوسطاء حتى يستطيع الاستفراد بضرائب وريع فزان دون مشاركة أولاد محمد . وقد استطاعت حملة القرمانليين هزيمة أولاد محمد وقتلت السلطان وعائلته وضمت فزان للحكم القرمانلي المباشر عام 1812م .
________________________________________
المجتمع والدولة في ليبيا ، علي حميدة .
 [www.meditrraneancentre.net]
 
 
 
 
           
                 
      ...  1550         
      ...           
        1690  1709       
        1709  1767       
        1767  1776       
        1776  1780       
       ""  1789  1804       
        1804  1811    1804   
       ""      1876  1954   
        1811  1831       
        1831  1842    1842   
        1835  1842    1856   
        1854  1856       
 


* ɡ .  .

 

Copyright © 1999-2005 Firas Tayyib  ˡ  

  © 1999-2006  - ݡ ɡ () .