ɡ

 
  ()
  ()
  ()
  ()
 

 
 
 
 
 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

 
 
 
 
 

 
 
 
 
 
 
  ()
 
 
 

 
 
 

 
 
 
 
 
 
:

:
 

AdabWaFan.com
:
  
  
 
 
 
  
  
  
  
  
  
  
  
  
  
  
  
  
  
   (2)
   (2)
  
 
  
 



مدينة جزائرية على الساحل الغربي، عاصمة غرب البلاد و ثاني مدينة بعد الجزائر.
قام البحارة الأندلسيون بأنشاء المدينة سنة 902 م. أصبحت مدينة وهران بعدها محط نزاع بين الأمويون و الفاطميين. خربت المدينة عدة مرات أثناء هذه الفترة و قامت تحالفات عدة بين الدولتين و القبائل الضاربة على نواحيها كأزجاس و مغراوة و صنهاجة.
انتهت قترة لاإضرابات بعد دخول المدينة في نفوذ الأمويين سنة 1016 م. جاءت بغدها الفترة المرابطية سنة 1081 م. و عرفت المدينة الصراع الأخير للمرابطين من أجل البقاء حيث فر إليها آخرهم تاشفين الذي حاول الفرار من المرسى الكبير إلى الأندلس إلا أنه هلك.
بعد ظهور دولة بني عبد الواد ضمت وهران إليها. إلا أن هذه الدولة كان عليها أن تواجه الدولتين الحفصية و المرينية. و كانت وهران دائما أهم مدينة التي دخلت في هذا الصراع. كانت المدينة تمثل أهم ميناء تجاري للدولة الزيانية و منفذا لها على البحر المتوسط. و على هذا كانت المرينيون يعرضون على الزيانيين الصلح في مقابل تسليمهم مدينة وهران. حاصرها المرينيون مرات عدة أولها سنة 1296 م. و آخرها سنة 1368 م. تنقلت المدينة أثنائها بين أيادي الحفصيين، المرينين ثم الزيانيين. منذ 1425 م. و بعد أن بسط السلطان الحفصيي أبو فارس هسمنته على الدولة و بداية الصراع و الإنقسام بين أسرة الزيانيين، شكلت مدينة وهران بلاطاً ثانيا بعد مدينة تلمسان، حيث كان يلجأ إليها أفراد الأسرة المعارضين للسلطان. كل هذه العوامل و غيرها مكنت الإسبان من الإستيلاء على المدينة سنة 1509 م.
كانت أسبانية بقيادة الكاردينال شيسيروس قد احتلت المرسى الكبير سنة 1504 م. ثم بدأت بعدها من شن هجمات على امدينة اتهن بسقوطها. أعمل الإسبان السيف في سكان المدينة كما قامو بتحويل الجوامع إلى كنائس. كانت الدينة تمثل بالنسبة للأسبان نقطة أرتكاز للأستيلاء على باقي البلاد. إلا أن النتائج جاءت مخيبة. و لم يأتي احتلال المدينة الذي دام طويلاً لم يأت بأي نتائج. كانت مقاطعة أهل البلاد لهم و قطع الموارد عنهم أجبرهم على طلب المؤونة من أسبانية و كان الإسبان يتوقعون سهولة الحصول عليها بعد نهب المناطق المجاورة.
على مدار الثلاثة قرون الثالية حاصر الأتراك المدينة عشرات مرات، دام بعضها أسابيع و الآخر أشهراً. كما كانت القبائل الضاربة في المنطقة تقوم بشن حملات مناوشة ضد الحامية الإسبانية. و أمام عدوانية أهل البلاد بقي الإسبان وراء حصونهم و لم يعد يهمم التوسع بفدرما كان يشغلهم مسألة توفر المؤونة.
استطاع الباي بوشلاغم دخول المدينة سنة 1705 م. بعد حصارها. إلا أن الإسبان استطاعوا تجميع اسطول بحري كبير مكنهم من انتزاع الدينة مجدداً سنة 1732 م. و كانت هذه الفترة بالنسبة للإسبان أعسر من سابقتها. انتهت الفترة الثانية يوم 8 أكتوبر 1792 م. بعد محاصرة الباي محمد بن عثمان الكبير. ضرب المدينة زلزال كبير أثناء اليوم اول من الحصار، دمرت المدينة عن آخرها. كان بمقدور الباي المهاجمة و الإستيلاء على المدينة في سهولة إلا أنه ترك الأسبان يدفنون موتاهم. بدأت بعدها جولة مفاواضات طويلة بين الباي و الملك شارل السادس انتهت بقبول هذا الأخير التنازل عن المدينة و المرسى الكبير و جلاء الحامية الإسبانية من البلاد نهائياً. بين سنوات 1792-1830 م. تداول على المدينة التي أصبحت مركزا لباليك الغرب عدة بايات كان آخرهم حسن باي.
بعد استيلاء الفرنسيين على مدينة الجزائر سنة 1830 م. ارسل القواد جملة يقياجة المارشيال بورمون الذي استطاع الإستيلاء على المرسى الكبير. بعد مفاواضات بعد الباي حسن قبل الأخير التسليم و تنازل عن المدينة. بعد فترة الإنتظار و الترقب دخل الفرنسيون المدينة سنة 1831 م. رحل الباي بعدها إلى مكة و معه عائلته.
_________________________________________________
المصدر: http://iquebec.ifrance.com/tasacora
 [مترجم]
 
 
 
 
           
                 
      ...  814  910       
                 
          910       
                 
        910  910       
        910         
                 
                 
                 
        935  935       
                 
        935  954       
        954         
      ...           
                 
      ...           
        1015         
      ...    1081       
                 
      ...  1081         
      ...           
          1144        .
                 
      ...  1144         
                 
 1      ӡ  1697  1701       
 3       1701  1704       
 4       1704  1707       
 5       1707  1708       
                 
       ""  1708  1732       
       (2)           
 8       1732  1733       
 9       1733  1733       
 10       1733  1738       
 11       1738  1742       
 12       1742  1748       
 13       1748  1752       
 14       1752  1758       
 15       1758  1765       
 16       1765  1768       
 17       1767  1770       
 19       1770  1774       
 21-2       1774  1778       
 22       1778  1779       
 23       1779  1785       
 24       1785  1789       
 25       1789  1790       
 27       1790  1791       
 29       1791  1792       
       (2)           
 1       1792  1799       
 2       1799  1802       
 3       1802  1805       
 4       1805  1807    1807   
 3       1807  1807       
 5      ""  1807  1812       
 6      ""  1812  1817    1817   
      ....  1817  1827       
 7       1827  1831       
 


* ɡ .  .

 

Copyright © 1999-2005 Firas Tayyib  ˡ  

  © 1999-2006  - ݡ ɡ () .